نشرة SalamWebToday
Sign up to get weekly SalamWebToday articles!
نعتذر منك، حدث خطأ بسبب:
باشتراكك، أنت توافق على شروط سلام ويب و سياسة الخصوصية
النشرة الفنية

آخرها كورونا.. أحداث عبر التاريخ أُغلق فيها الحرم المكي

مساجد 29 Jumada Al Oula 1442 AH
زويا إبراهيم
إغلاق الحرم المكي
© Sufi70 | Dreamstime.com

ترك قرار إغلاق الحرم المكي وصحن الكعبة حزنًا بالغًا في قلوب جميع المسلمين خلال جائحة كورونا. وكان مشهد الكعبة المشرفة وقد خلت من العابدين والطائفين يصعب على المسلمين رؤيته، لما للحرم المكي من مكانة عظيمة في قلوب المسلمين.

 إذ أدى انتشار جائحة فايروس كورونا في العالم، إلى إصدار السلطات السعودية قرارات بإغلاق الحرم المكي، لمنع انتشار المرض وحفظ سلامة المصلين. ولا تعتبر الإغلاقات التي تعرض لها الحرم المكي الأولى من نوعها، فقد تعرض الحرم إلى العديد من المحطات عبر التاريخ التي أدت إلى مثل هذا الإجراء.

أحداث تسببت بإغلاق الحرم المكي

هجوم أبرهة الحبشي

تعتبر أول محطة من محطات إغلاق الحرم المكي هو هجوم أبرهة الحبشي على مكة في عام الفيل. وشهد هذا الحدث محاولة لأول مرة بهدم الكعبة المشرفة، ويقول مؤرخون أنه وقع في عام 570 م. فيما يرى مؤرخون آخرون أنه حدث ما بين عام 586-570م.

وحسب الروايات التاريخية فإن أبرهة الحبشي جهز جيشًا ضخمًا، وضم إلى صفوفه الفيلة الإفريقية، لاستهداف الكعبة. وكان العرب آنذاك ليست لديهم معرفة بكيفية التعامل مع الفيلة، مما أثار الخوف في نفوسهم، ودفعهم ذلك إلى ترك الحرم والاحتماء في الجبال القريبة.

وكان يهدف الحبشي وجيشه لتدمير الكعبة، وإجبار العرب للذهاب إلى “القليس” التي بناها، وتعني كلمة “القليس” بالحميرية التي كانت منتشرة في اليمن “المعبد أو الكنيسة”، إلا أن العناية الإلهية حفظت الكعبة المشرفة من الهدم.

حادثة القرامطة المأساوية

يعتبر هجوم القرامطة هو أحدث أكثر السنوات صعوبة في تاريخ المسلمين. حيث شن جيش القرامطة بقيادة أبو طاهر القرمطي، على أكبر قافلة تحمل لمعتمرين عام 317هـ، 930م.

والقرامطة ينسبون إلى الدولة القرمطية المنشقة عن الدولة الفاطمية. وكانوا يقومون بشن هجمات متواصلة على أطراف مكة، وقوافل الحجاج القادمة من الشام واليمن، ما أدى إلى انخفاض أعداد الحجاج عامًا تلو عام. حتى أصدر علماء المسلمين حينها بجواز عدم الحج، خوفا على الحجاج ومن أجل حمايتهم.

ففي نفس العام قام زعيم القرامطة بهجوم على الحجاج خلال موسم الحج والتنكيل بهم، وخلف أعداد كبيرة من القتلى يقدر بعشرات الآلاف. ويرى القرامطة أن الحج هي عادة جاهلية مثل عبادة الأوثان. ويقول المؤرخون أن القرامطة قاموا بمنع الحج لأكثر من 10 سنوات.

انتشار الأوبئة مرض الطاعون

انتشر مرض الطاعون في بلاد الحجاز عام 1814م، مما خلف ما لا يقل عن 8 آلاف وفاة. وتقرر في ذلك العام وقف الحج. وانتشرت الأوبئة عام 1837 خلال فترة الحج، بشكل كبير نتيجة الازدحام وعدد الحجاج الكبير، واستمرت حتى 1892. ولم يكن متوفرًا خدمات مراقبة ومتابعة أمراض الحجاج قديمًا، ولم يكن هناك حجر صحي لمن يحمل الأمراض المعدية.

حادثة جهيمان العتيبي

وقعت الحادثة في عام 1979، وتعد من أشهر الحوادث في التاريخ المعاصر. حيث اقتحمت جماعة يقدر عددها بالمئات، تحت قيادة جهيمان العتيبي المسجد الحرام لمدة أسبوعين، ما أدى إلى إغلاق الحرم المكي بشكٍل كامل.

وأرادت جماعة جهيمان إعلان البيعة لمحمد بن عبد الله القحطاني صهر جهيمان، بزعم أنه المهدي المنتظر.

وكان العتيبي قد أغلق أبواب المسجد الحرام، في هجومه وبذلك احتُجز المصلون داخل المسجد الحرام. وتم إخلاء سبيل عدد منهم بعد ثلاثة أيام، وبقي عدد من المحتجزين داخل المسجد. إلا أن السلطات السعودية نجحت في عملية ضخمة، من الدخول إلى الحرم المكي يوم 4 ديسمبر، واستعادة السيطرة عليه.

بقلم: زويا إبراهيم

صحفية ومدونة