خدمات ويب تمتثل للشريعة الإسلامية. اكتشف المزيد

أسوأ ركود في تونس منذ 1956

عالم أشرف فتحي 2020-أبريل-14
قصر البلدية
ID 144522770 © Narda Gongora | Dreamstime.com

السلطات التونسية بلغت صندوق النقد الدولي أن اقتصاد تونس سينكمش بأكثر من 4.3% هذا العام، في أسوأ ركود منذ استقلالها في 1956.

 قطاع السياحة الحيوي مهدد بخسارة عائدات تصل إلى 1.4 مليار دولار، وفقدان 400 ألف وظيفة بسبب تداعيات أزمة فيروس كورونا.

قال صندوق النقد الدولي إن اتفاق تمويل جديد قد يبدأ في النصف الثاني من 2020. كما تحاول تونس الحصول على ضمان قرض من أحد بلدان مجموعة السبع لدعم إصدار سندات هذا العام، ووضعت تونس خططًا لإصدار سندات تصل إلى 800 مليون يورو لتعبئة مواردها. 

ووافق صندوق النقد الدولي على منح تونس تمويلاً بقيمة 743 مليون دولار في إطار برنامج التمويلات السريعة التي وضعها الصندوق على ذمة الدول الأعضاء لمجابهة التداعيات الاقتصادية والاجتماعية لجائحة كورونا.

وتمكنت تونس الأسبوع الماضي، في ظرف يومين، من تعبئة موارد بنحو مليار دولار بعد حصولها على موافقة مجموعة البنك الإسلامي للتنمية لسحب تمويلات بقيمة 279 مليون دولار في إطار خطة تمويل وضعها البنك لمساندة جهود الحكومات على احتواء الأزمة الاقتصادية التي خلفها الانتشار العالمي لفيروس كورونا.