خدمات ويب تمتثل للشريعة الإسلامية. اكتشف المزيد

أغرب العادات الغذائية في البرازيل

nathalia-segato-V4lXS3FEMD4-unsplash

أغرب العادات الغذائية في البرازيل كثيرة للغاية، لكون البيئة هناك متنوعة وتحمل في طياتها ثقافات متعددة وأصول مختلفة من الناس، وعبر مر العصور تطورت تلك العادات وأخذت أشكالاً متنوعة، فلكل إقليم في البرازيل عادات غذائية خاصة به، ففي المناطق الشمالية على سبيل المثال نجد أن الطعام فيها يحاكي الوجبات الإفريقية، أما في مدينة مثل ريو دي جانيرو فإن أكثر الأطباق شهرة هو طبق يعرف باسم “فيجوادا”، وهذا يدل على التنوع الكبير في الأطعمة في المدن البرازيلية.

أغرب العادات الغذائية

من أغرب العادات الغذائية في البرازيل، ما يُعرف في بعض المطاعم هناك، حيث لا توجد أسماء للوجبات، ولكن بدلاً من ذلك توجد رموز، وهناك دائرتان أمام كل رمز من الرموز، إحداهما خضراء والأخرى حمراء، وعلى كل من يريد أن يطلب نوعًا محددًا من الطعام أن يضع علامة أمام الدائرة الخضراء، ومن ثم سيقوم النادل بإحضار صنف الطعام الذي اخترته. وبعد مدة من الزمن يمكنك أن تُصبح خبيرًا بعض الشيء في الرموز الموجودة في لائحة الطعام.

اعتاد الشعب البرازيلي على وجبة إفطار ثابتة في أغلب الأوقات، وهي مكونة من القهوة بالحليب مع الجبن والخبز، إضافةً إلى الزبدة والمربى، وفي العادة ما تُقدم وجبة الإفطار في السابعة صباحًا. أما وجبة الغداء فيغلب عليها الأرز واللحم والفاصوليا والبطاطا. ومن العادات الغريبة والأساسية في البرازيل عادة عدم لمس الطعام باليد، لذا إذا كنت في مطعم هناك فتنبه إلى أن البرازيليين لا يأكلون بأيديهم مباشرة، بل يستخدمون الشوكة والسكين في كل وجباتهم، وإذا شاهدك البرازيليون تأكل بيديك دون أدوات الطعام، فستجد انتقادًا لاذعًا منهم.

وجبات استثنائية

وتشتهر البرازيل بطبق “اللحم بالبيض والبطاطا”، إذ تكتسب هذه الوجبة شهرة واسعة هناك، إضافة إلى مشروب القهوة البرازيلية ذات الجودة العالية، ومشروب يُسمى لديهم بــ “تشيمارو” ويعني الشاي الأخضر دون سكر. وأكثر الأغذية شهرة في البرازيل طبق الأكاي الذي ينتشر في المدن الساحلية، إذ يعد وجبة خفيفة منتشرة على الشواطئ هناك، وهناك مَن يطلب أن يضاف إليه الموز أو الفراولة ليأخذ مذاقًا مختلفًا ولذيذًا، وهناك أشكال منتشر من أكاي، إذ يمكن أن يتحول الطبق إلى عصير أو على هيئة مسحوق، ويمكن أن يضاف إلى الوجبة الرئيسة من خلال استخدام التوت الخام.

الأطباق الجذابة في البرازيل كذلك كثيرة منها  طبق “روميو وجولييتا”، وهو مذهل للغاية، ويتساءل كل من تناوله هناك كيف لم يكتشف العالم أجمع هذا الطبق الفاخر؟ إنه عبارة عن معجون الجوافة الذي يشبه هُلامًا سميكًا، ويتم صبه بين شريحتين من الجبن الأبيض، ويمكن أن يكون الخليط جزءًا من فطيرة أو كيكة لذيذة أو يقدم باعتباره عسل الجوافة مع الجبن. وهناك طبق آخر يُعرف باسم “باو دي كويجو” أو خبر الجبنة، يتم صُنعه من دقيق الكاسافا، ويكون متموجًا من الخارج ومليء بالجبن من الداخل، وفي العادة يتم بيعه في عبوات تحتوي على كرات صغيرة من الجبن أو كرات كبيرة تصل إلى حجم البرتقالة.

بيجينهو دي كوكو

أما أغرب الوجبات في البرازيل ما يُعرف هناك بـــ “بيجينهو دي كوكو” أو قبلة جوز الهند، وهي حلوى مناسبة لتناولها سريعًا ومعدة على حجم الفم تقريبًا، ويتم صُنعها من الحليب المكثف والمختلط بالزبدة، ويتم دحرجتها لتشكل كرات مغطاة برقائق جوز الهند، وفي العادة يتم تزيين الجزء العلوي منها بفصوص خفيفة، وهي من الحلويات التي تمتلك شعبية كبيرة في البرازيل وخاصة في الاحتفالات وأعياد الميلاد والمناسبات السعيدة.

 يوجد في البرازيل أيضًا ما يُعرف بــ “تابيوكا كريب” أو كريب التابيوكا الذي كان منتشرًا في شمال شرق البرازيل، ولكنه غدا شائعًا في المدن الساحلية، حيث يتم تقديمه في أكشاك صغيرة في الشوارع مع أطعمة أخرى لذيذة مثل الجبن بالطماطم، والشوكولاتة بالموز والفراولة والمكسرات.

المراجع

  • أشهى الأكلات، غادة محمد سعيد.
  • الغذاء والصحة، نجيب الكيلاني.
  • البرازيل- شعبها وأرضها، روز بران، د. عز الدين فريد.