أكثر من 57 ألف إصابة بكورونا في أميركا.. و3 فقط بالصين

عالم أشرف فتحي 2020-يوليو-4
ID 177888055 © Kevin Benckendorf | Dreamstime.com

سجّلت الولايات المتّحدة أكثر من 57 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجدّ في أعلى حصيلة إصابات يومية على الإطلاق، بحسب بيانات نشرتها، السبت، جامعة جونز هوبكنز، فيما سجلت الصين 3 حالات إصابة جديدة بالفيروس المستجد في بر الصين الرئيسي.

وأظهرت بيانات الجامعة التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن كوفيد-19 أنّ الولايات المتّحدة سجّلت خلال 24 ساعة 57,683 إصابة جديدة بالوباء، إضافة إلى 728 وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي عدد الذين حصد الفيروس الفتّاك أرواحهم في أميركا إلى 129,405 أشخاص.

والولايات المتّحدة هي، وبفارق شاسع عن سائر دول العالم، البلد الأكثر تضرّراً من جائحة كوفيد-19، سواء على صعيد الوفيات أو على صعيد الإصابات التي بات عددها حوالي 2,8 مليون إصابة.

وسجّل العدد الأكبر من الإصابات الجديدة في جنوب البلاد وغربها، الأمر الذي “يضع البلاد بأسرها في خطر”، بحسب ما أعلن مدير المعهد الأميركي للأمراض المعدية أنتوني فاوتشي.

يأتي ذلك فيما قالت لجنة الصحة الوطنية بالصين، اليوم السبت، إنه تم تسجيل 3 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا في بر الصين الرئيسي خلال الـ24 ساعة الماضية، مقابل 5 حالات قبل يوم.

وأضافت اللجنة في بيان أن حالتين من الحالات الثلاث واردتان من الخارج في حين سجلت العاصمة بكين حالة جديدة واحدة. ولا توجد حالات وفاة جديدة.

وسجلت الصين أيضا 4 حالات إصابة جديدة بكورونا بلا أعراض وهو نفس العدد الذي تم تسجيله قبل يوم.

وأضافت اللجنة أنه بحلول الثالث من يوليو بلغ مجمل حالات الإصابة الجديدة المؤكدة بكورونا في بر الصين الرئيسي 83,545 حالة.

وما زال عدد حالات الوفاة بكورونا في الصين يبلغ 4634 حالة كما هو دون تغيير منذ منتصف مايو.

هل لديك استفسار؟

تواصل معنا!