الدولار يواصل الهبوط مع تصاعد آمال التعافي الاقتصادي

حياة إيناس الليثي 2020-يونيو-5
ID 164573138 © Roman Romaniuk | Dreamstime.com

تراجع الدولار أمام معظم العملات اليوم الأربعاء، فيما شجعت احتمالات تبني مزيد من إجراءات التحفيز الحكومية والتعافي الاقتصادي العالمي المستثمرين لتعزيز حيازاتهم من الأصول عالية المخاطر.

وصعد الدولار الأسترالي لأعلى مستوى في خمسة أشهر مقابل نظيره الأميركي مع اتجاه الصناديق لاقتصادات يُعتقد أنها تتعافى أسرع من جائحة فيروس كورونا.

وزاد اليورو لذروة ثلاثة أشهر تقريبا بفضل آمال في أن يدعم صانعو السياسات أضعف الاقتصادات بمنطقة اليورو بشراء دين لإبقاء العائدات منخفضة.

كما نزلت العملة الأميركية أمام الجنيه الإسترليني والين والفرنك السويسري، فيما يتابع المستثمرون الاحتجاجات الضخمة ضد العنصرية التي تمتد في أنحاء الولايات المتحدة.

وقال يوكيو إشيزوكي خبير الصرف الأجنبي في دايوا سكيورتيز في طوكيو “الدولار الأميركي ضعيف بشكل عام.

“أمام الدولار الأسترالي فرصة كبيرة للصعود نظرا لوجود الكثير من المراكز المكشوفة التي ينبغي تغطيتها. التعافي الاقتصادي هو العامل الرئيسي”.

وارتفع الدولار الأسترالي أكثر من 1% أمام نظيرة الأميركي إلى 0.6982 دولار أميركي وهو أعلى مستوى منذ الثالث من يناير كانون الثاني.

وقلص الدولار الأسترالي مكاسبه ليتداول عند 0.6937 دولار أميركي بعد أن أظهرت بيانات أن الاقتصاد الأسترالي انكمش كما كان متوقعا في الربع الأول. وقال وزير الخزانة الأسترالي إن الاقتصاد في ركود بالفعل، لكن متعاملين قالوا إن المعنويات تحولت إيجابا بسبب تخفيف قيود إجراءات العزل العام وارتفاع أسعار السلع الأولية.

وزاد الدولار النيوزيلاندي إلى 0.6430 دولار أميركي وهو أعلى مستوى منذ التاسع من مارس آذار.

كما نزلت العملة الأميركية لأقل مستوى في شهر مقابل الإسترليني عند 1.2615 دولار. وارتفع اليورو إلى 1.1205 دولار اليوم مقتربا من ذروته في 16 مارس آذار.

وسجل الدولار 0.9610 فرنك سويسري مقتربا من أقل مستوى في شهرين.

ونزلت العملة الأميركية إلى 108.51 ين متراجعة عن أعلى مستوى في شهرين الذي سجلته في التعاملات الآسيوية اليوم.

هل لديك استفسار؟

تواصل معنا!

مقالات ذات صلة
حياة عمر محمد 2020-يوليو-14 نظرة على مقاييس الجمال لدى العرب قديمًا
رأي
رأي 2020-يوليو-14
صورة ملف شخصي
عمرو الزيات
كاتب عمود

أصبحنا في #متاهة تكنولوجية كبيرة، لا نستطيع أن نقاومها، ولا يمكن لنا أن نغفلها أو نتركها من أيدينا، لأنها ببساطة أصبحت جزءًا من حياتنا ونمط معيشتنا، تغلغلت #التكنولوجيا في أدق تفاصينا حتى بات نقصها فجيعة وأمر قاسٍ لا يمكن تحمله.

متابعة متابعة
حياة علاء حمدي 2020-يوليو-13 أشهر امرأة بولندية في التاريخ.. كيف حصلت على نوبل مرتين؟! حياة عمر محمد 2020-يوليو-13 هذه عقوبة من يدخل إلى المشاعر المقدسة بلا تصريح