خدمات ويب تمتثل للشريعة الإسلامية. اكتشف المزيد

السعودية: إقامة الحج بأعداد محدودة حرصًا على الأمن الصحي

عقيدة أحمد إسماعيل 2020-يونيو-24
ID 158414735 © Ahmad Sohibil Kahfi | Dreamstime.com

اطلع مجلس الوزراء السعودي، على جملة من التقارير ذات الصلة بجائحة فيروس كورونا (كوفيد – 19). ومستجداتها على الصعيدين الوقائي والعلاجي محليا وعالمياً، وما حققته أعمال الرصد الاستباقي والتقصي من إسهام في الحد من انتشار الفيروس، والحالات المسجلة في السعودية.

وتابع ما يقدم لها من الاهتمام والعناية الطبية والرعاية الصحية، ومواكبة جهود الجهات المعنية لكل مرحلة، وبخاصة فيما يتعلق بإجراءات الوقاية والسلوكيات الصحية، والقدرات الاستيعابية للتعامل مع الفيروس، وتكامل الخدمات الطبية.

جاء ذلك خلال ترأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود مجلس الوزراء، جلسته الثلاثاء ــ عبر الاتصال المرئي.

حيث شدد المجلس على المواطنين والمقيمين وأرباب الأعمال كافة ،استشعار المسؤولية، وضرورة التقيد بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، والالتزام بالتوجيهات الصادرة من الجهات المختصة، وتطبيق جميع البروتوكولات الوقائية المعتمدة، وذلك إثر صدور الموافقة الكريمة على رفع منع التجول بشكل كامل في جميع مناطق ومدن المملكة، والسماح باستئناف جميع النشاطات الاقتصادية والتجارية ، مؤكداً أن ذلك يأتي انطلاقاً من حرص القيادة الرشيدة على عودة الحياة لطبيعتها دون التأثير على صحة الجميع وسلامتهم، وللمضي قدماً في الخطط والمبادرات الداعمة للمحافظة على المكاسب الاقتصادية، واستمرار التنمية والتقدم والعمل على دعم الاقتصاد المحلي بكل الوسائل الممكنة .

وأوضح وزير الإعلام المكلف الدكتور ماجد القصبي، في بيانه لوكالة الأنباء السعودية “واس”، أن مجلس الوزراء تطرق إلى ما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين، – أيده الله – من الرعاية والعناية والحرص الدائم، على تمكين ضيوف الرحمن من أداء مناسك الحج والعمرة في أمن وصحة وسلامة، وما اتخذته من الإجراءات الاحترازية لحمايتهم، منذ بدء ظهور الإصابات بفايروس كورونا، مؤكدا أن قرار إقامة حج هذا العام 1441هـ بأعداد محدودة جدًا لأداء مناسك الحج لمختلف الجنسيات من الموجودين داخل المملكة، يأتي حرصًا على إقامة الشعيرة بشكل آمن صحياً ولضمان سلامة الإنسان وحمايته من مهددات هذه الجائحة، وتحقيقاً لمقاصد الشريعة الإسلامية في حفظ النفس البشرية بإذن الله.