الشخصيات الإنسانية وأنواعها

شخصيات Contributor
الشخصية الإنسانية
© Andrii Yalanskyi | Dreamstime.com

لا شك أن الشخصيات الإنسانية متنوعة ومتعددة، باختلاف الأفراد فهناك الشخصية العصبية والشخصية الحساسة والشخصية الخجولة والشخصية النرجسية. وفي هذا المقال سنتعرف على أبرز أنواع الشخصيات الإنسانية التي ربما تعاني من بعض المشاكل أو يوجد في تعاملاتها خلل يحتاج إلى التغلب عليه. وسأركز على هذه الشخصيات الأربع مع بيان صفاتها وكيفية التعامل معها.

الشخصية العصبية

الشخصية العصبية هي شخصية تغضب بسرعة وغالبًا ما يكون غضبها شديدًا، ولا تعطي فرصة للآخرين للنقاش معها، وقد ترتكب بعض التصرفات التي لا تدرك عواقبها. ومن خصائص هذه الشخصية أنها لا تستطيع التعبير عن مشاعرها بصدق ووضوح. ومع أن الشخصية العصبية تتميز بالغضب فإن هذا الغضب قد يكون مصحوبًا في بعض الأحيان بعنف جسدي. وفي بعض الأحيان يتعرض الشخص العصبي لنوبات غضب هستيرية قد يتسبب عنها الكثير من المشاكل والعنف تجاه الآخرين.

وحتى يتم التعامل مع تلك الشخصية بإيجابية، فلا بد من اختيار الوقت المناسب للتحدث مع الشخص العصبي، لأن الحديث معه أثناء غضبه الشديد قد يأتي بنتائج عكسية. ويراعى كذلك الابتعاد عن توجيه اللوم المباشر لها لأنها لا تتقبله. ومن أنجع السبل التي تؤتي نفعًا مع الشخص العصبي الإنصات والإصغاء له.

الشخصية الخجولة

من أنواع الشخصيات الإنسانية الشخصية الخجولة التي تتميز بالخجل في جميع تصرفاتها. حيث يصاحبها الشعور بالخجل في جميع المواقف. ولا بد من الإشارة إلى أن الخجل يختلف الانطوائية.

ومن صفات الشخصية الخجولة أنها لا تحب الحديث إلى المجهولين حيث تشعر بحرج شديد جراء الحديث إليهم. ولذلك فإن هذه الشخصية تلجأ إلى الصمت في كثير من الحالات. ولا تتكلم إلا إذا طُلب منها الكلام وغالبًا ما يكون كلامها قليلًا لشعورها بالخجل.

إن الشخصية الخجولة من الشخصيات التي يسهل التعامل معها ومساعدتها في التغلب على مشكلة الخجل لديها. ويراعى عند الحديث مع هذه الشخصية الابتعاد عن جرح مشاعرها. ويراعى كذلك إشراك هذه الشخصية في الحوار والتأكيد على أن رأيها له قيمة. وأنها لا بد أن تشارك في إثراء الحوار وتقديم النصائح للآخرين.

الشخصية النرجسية

من أنواع الشخصيات الإنسانية الشخصية النرجسية، وهي الشخصية التي يهتم صاحبها بنفسه اهتمامًا استثنائيًا. يصل إلى حد الإعجاب بالنفس والإكثار من الثناء عليها ومن صفات هذه الشخصية أن صاحبها لا يحب من أحد أن ينصحه أو يوجهه. ولا يقبل الرأي الآخر لأنه يشعر أن رأيه هو الرأي الوحيد الذي يجب الأخذ به. ولا تقبل هذه الشخصية أن تعتذر من غيرها ولذلك فإنها تعاني من قلة الأصدقاء. لأن الجميع يتحاشى التعامل معها.

وحتى يمكن علاج هذه الشخصية فلا بد من التعبير عن الانزعاج من سلوكها وأنها شخصية أنانية لا تقبل الآخرين. وينصح كذلك بطمأنة الشخص النرجسي وإعطائه قناعة أن الشخص الذي يتحدث معه ليس عدوه.

الشخصية الحساسة

تعد الشخصية الحساسة نوعًا من أنواع الشخصيات الإنسانية والتي  تعرف بأنها الشخصية التي تتأثر كثيرًا بالمؤثرات المختلفة من حولها. ومن صفاتها أنها تلاحظ التفاصيل الدقيقة وتتأثر بشكل كبير بردود أفعال الآخرين. ما يعرضها للحزن وفي بعض الأحيان الانطواء وعدم الرغبة في مشاركة الآخرين والتعامل معهم.

والتعامل مع هذه الشخصية يبدأ من إقناعها بترتيب الأولويات وعدم ربط حياتها بمواقف الآخرين وتصرفاتهم، ولا بد كذلك من استثمار النقاط الإيجابية لدى الشخص الحساس من خلال تنميتها والاستفادة منها ومن أبرز تلك النقاط حرصه على مشاعر الآخرين.

كانت هذه أبرز أنواع الشخصيات الإنسانية التي تتصف كل شخصية منها بميزات وتحتاج لطرق معينة للتعامل معها.

 

بقلم: شيماء الوكيل

كاتبة ومدونة

Enjoy Ali Huda! Exclusive for your kids.