نشرة SalamWebToday
Sign up to get weekly SalamWebToday articles!
نعتذر منك، حدث خطأ بسبب:
باشتراكك، أنت توافق على شروط سلام ويب و سياسة الخصوصية
النشرة الفنية

تحطم الطائرات: الأسباب وطرق مبتكرة للحماية

سفر 7 Jumada Al Akhira 1442 AH
علي توفيق
تحطم الطائرات
© Dezzor | Dreamstime.com

تعد ظاهرة تحطم الطائرات من أخطر الظواهر التي يعاني منها العالم اليوم. حيث شهدت كثير من دول العالم العديد من حوادث التحطم كان آخرها تحطم الطائرة الإندونيسية. وذلك يوم التاسع من يناير عام 2021. وقد فتحت حوادث التحطم الكثير من التساؤلات عن الأسباب، وكذلك ظهرت اتجاهات كثيرة تعمل على التقليل من حوادث الطيران وحماية الركاب من حوادث الطيران.

على الرغم من أن حوادث الطيران ليست كثيرة كما هو الحال مثلًا في حوادث الطرق والسيارات، لكن تكمن المشكلة في أن حوادث الطائرات تكون مميتة ولا ينجو أحد من الركاب إلا في حالات نادرة. ولعل التقدم الكبير الذي شهده العالم  قد قلل من حدة حوادث الطيران وكثرتها. لكن هذا لا يعني اختفاء تلك الحوادث فبين الفينة والأخرى نسمع عن حادثة تحطم طائرة، وللأسف فإن جميع ركابها يقعون ضحية للتحطم.

أسباب تحطم الطائرات

عند الحديث عن تحطم الطائرات فإن هناك عدة أسباب تؤدي إلى ذلك ومن أبرز هذه الأسباب، الأسباب الطبيعية: وترجع الأسباب الطبيعية إلى مشاكل الطقس. حيث تذكر الإحصائيات أن أكثر من 23% من حوادث الطيران وقعت بسبب سوء الأحوال الجوية. ولعل العواصف الرعدية من أكثر ظواهر الطقس التي تشكل خطورة على الطائرات. ويذهب الخبراء إلى أن الطائرات يمكنها التحليق أثناء البرق. لكنها تجد صعوبة أثناء العواصف الرعدية الشديدة.

ومن أسباب حوادث الطيران: الأخطاء البشرية، حيث تشير الإحصائيات إلى أن الأخطاء البشرية هي السبب الأكبر لحوادث الطيران. حيث تسببت في أكثر من 50% من حوادث الطيران في الفترة الواقعة بين عام 1950 و 2010.

ومن أسباب حوادث الطيران كذلك: الأعطال الميكانيكية: حيث تتسبب هذه الأعطال في نسبة تصل إلى 20% من حوادث الطيران. وقد تكون هذه الأعطال بسبب مشاكل في الطائرة نفسها كأن تكون الطائرة قديمة. لا تتعرض للصيانة بشكل دوري، وكل ذلك يساهم في زيادة حوادث تحطم الطائرات التي ترجع إلى الأعطال الميكانيكية.

ومن أسباب حوادث الطيران كذلك: الأعمال التخريبية أو العسكرية، حيث تتعرض الطائرات المدنية لأعمال إرهابية وأحيانًا يتم إسقاط بعض الطائرات بسبب الأخطاء العسكرية كما هو الحال في مطلع 2020 عندما أسقط الجيش الإيراني طائرة أوكرانية عن طريق الخطأ.

طرق مبتكرة لحماية الطائرات من التحطم

لا شك أن حوادث تحطم الطائرات تجعل الاهتمام بطرق الحماية من الأمور الجوهرية وذلك لدورها الكبير في تقليل حوادث الطيران. ومن أبرز الطرق التي يمكن بها التغلب على تلك الحوادث ما يلي:

الاهتمام بالفحص والصيانة الدورية للطائرات: من أهم طرق الحماية للتغلب على حوادث الطائرات الاهتمام بالفحص الدوري للطائرة. والعمل على صيانتها وإصلاح الأعطال التي تتعرض لها الطائرة أو من المتوقع أن تتعرض لها.

إخراج الطائرات القديمة من الخدمة: يلاحظ أن هناك طائرات تعمل على الخطوط الجوية لبعض شركات الطيران. وهذه الطائرات قد اجتازت عمرها الافتراضي، حيث توجد بعض الطائرات التي مرّ على دخولها الخدمة ستين سنة. ولا شك أن الطائرة التي تمضي هذه المدة في الخدمة. تكون أكثر عرضة لحوادث الطائرات أكثر من غيرها.

الاهتمام بتدريب الطيارين وتأهيلهم: من الطرق التي يمكن من خلالها التغلب على حوادث تحطم الطائرات الاهتمام بتدريب الطيارين وتأهيلهم. ويتأكد هذا في ضوء ما سبق الإشارة إليه من أن الأخطاء البشرية تؤدي إلى 50% من حوادث الطيران حول العالم.

التنسيق بين الجهات المختلفة أثناء الرحلات الجوية: من الأمور التي يجب الانتباه لها لتفادي حوادث الطيران. الاهتمام بالتنسيق بين الجهات المختلفة لتفادي الأخطاء العسكرية أو الفنية، وكذلك للتقليل من الحوادث التخريبية والإرهابية.

إن تحطم الطائرات من الأمور التي تستدعي تضافرًا للجهود من أجل التقليل من حدتها وتوفير وسائل الحماية والأمان للركاب.

 

بقلم: علي توفيق

كاتب ومدون