نشرة SalamWebToday
Sign up to get weekly SalamWebToday articles!
نعتذر منك، حدث خطأ بسبب:
باشتراكك، أنت توافق على شروط سلام ويب و سياسة الخصوصية
النشرة الفنية

تكنولوجيا الطفل: أجهزة حديثة تُسهِّل مَهامَ الأُمومة

طفولة 23 Jumada Al Akhira 1442 AH
محمود أبو قورة
تكنولوجيا الطفل
Photo by cottonbro from Pexels

تكنولوجيا الطفل أصبحت مجالًا جديدًا يدعم إنتاج عديد من التطبيقات والأجهزة النوعية. إذ اتجهت الشركات العالمية منذ مدة إلى هذا المجال من أجل ابتكار أجهزة تناسب تلك المرحلة، وتسهِّل من مهمة الأم في التعامل مع طفلها الصغير. لقد بدا أن الاهتمام بتكنولوجيا الطفل والأمومة من الأمور الآخذة في النمو، وتعمل الشركات العالمية اليوم على فكرة سدّ الاحتياجات المتزايدة في هذا المجال. ونتناول هنا بعضًا من أهم تلك الأجهزة الحديثة والتي مثلت نقلةً نوعية في مهام الأمومة وعالم الطفل.

السوار الملوّن “Kids Paxie Band

تكنولوجيا الطفل

قد يستغرب البعض هذا الجهاز الحديث، إلا أنه موجود الآن وبشكل كبير، وهو عبارة عن سوار ملوّن جميل يتم ربطه على يد الطفل. ويعمل مثل كل الأجهزة الحديثة التي يمكن للكبار ارتداؤها، ولكن الطفل يحتاج شخصًا آخر يقوم بفكه. الأمر الذي يجعله ثابتًا في معصمه. يتصل السوار بتطبيق هاتفي خاص به، حيث يمكن للأم تتبع نشاطات الطفل وتحديد موقعه. ومعرفة أغلب أنشطة جسده الحيوية مثل: درجة الحرارة، والوزن، وعدد دقات القلب، وغير ذلك. مما يُسهل على الأم متابعة طفلها والاهتمام بصحته بشكل جيد.

زجاجة الرضاعة الذكية “Baby Glgl Smart Bottle

تكنولوجيا الطفل

تعد زجاجة الرضاعة الذكية من أفضل الأجهزة الحديثة التي تُسهل من مهام الأمومة. وهي الأولى من نوعها، وقد تتعجب الأم ولا تصدّق أنها موجودة في الواقع. تقوم زجاجة الرضاعة الذكية بحساب كمية الرضعة التي تناولها طفلك. وتحديد موعد آخر رضعة، وحساب المدة التي استغرقها الطفل في تناول الرضعة. وبذلك يمكنكِ متابعة جدول التغذية الخاص بطفلك بشكل دقيق. ومن الأمور العجيبة أن هذه الزجاجة الذكية ستخبركِ إذا حدث انسداد في فوهتها، أو ستقترح عليكِ زاوية ميل مُعينة في أثناء عملية الرضاعة حتى لا يتسرب الهواء إلى فم الطفل. إنها ليست مجرد زجاجة، بل هي أداة تكنولوجية حديثة تستخدم في إرضاع الطفل.

اللعبة الذكية “Pacif-i

تستخدم هذه الأداة التكنولوجية على شكل لعبة ذكية، لكنها تقوم بمهام كبيرة؛ فهي تقوم بتعقب درجة حرارة الطفل وفي الوقت ذاته تقوم بإرسال البيانات بشكل منتظم إلى تطبيق خاص بها. إضافة إلى أنها تقوم بتنبيه الأم إلى مكان وجود الطفل مع تحذيرها إذا ابتعد عن المسافة التي قامت بتحديدها مسبقًا. كما يسمح التطبيق بعمل جدول لتناول الأدوية والجرعات والمواعيد، مع تنبيهكِ أولاً بأول.

الساعة الجميلة الملوّنة “HereO GPS Kid Watch

تُقدم على أنها هدية ضمن أجهزة تكنولوجيا الطفل لكنها تقوم بمهام عديدة، لذا تعد من الأجهزة التكنولوجية التي تُسهل من مهام الأمومة. إنها أشبه بجهاز تعقب يصلح للطفل ابتداء من سن ثلاث سنوات، حيث تقوم الساعة بإرسال البيانات الخاصة بموقع وجود الطفل إلى تطبيق خاص بها، ويمكن مشاركته بين أفراد الأسرة. ويوجد بها زر يمكن الضغط عليه إذا شعر الطفل بالخوف أو انعدام الأمان، فيتم إرسال تنبيه فوري للوالدين ليقوما بالمساعدة.

الكرسي المتأرجح الذكي “MamaRoo Infant Seat

تكنولوجيا الطفل

ومن الأجهزة التكنولوجية الحديثة والمبتكرة لمساعدة الأم، ما يُعرف بالكرسي المهتز الأتوماتيكي. إذ أصبح من الممكن التحكم في حركة الاهتزاز وسرعته من خلال الهاتف الذكي، حتى يستمتع الطفل ويهدأ بشكل أفضل. كما يمكن تشغيل بعض المقاطع الصوتية من خلال سماعات موجودة في الكرسي لتهدئة الطفل حال بكائه. وتتحكم الأم فيها من خلال الهاتف.

الميزان الحراري الرقمي “TempTraq

وهو من أحدث أجهزة تكنولوجيا الطفل التي ينتظرها عالم الطفل، وهو عبارة عن ميزان حراري رقمي مبتكر، يظهر على هيئة لاصق رطب. حيث يمكنه رصد درجة حرارة الطفل، وإرسال المعلومات الخاصة بذلك عبر تطبيق خاص به على الهاتف. ويمكن مشاركة تلك البيانات مع الطبيب، وقد دخل هذا الجهاز مرحلة انتظار الموافقة من هيئة الأدوية الأمريكية، وعما قريب سيكون منتشرًا في الأسواق. وهكذا أسهمت الأجهزة التكنولوجية التي يتم تقديمها للأم في تسهيل مهمتها نحو الاهتمام بطفلها، فقد تغير الوضع مع هذه الاختراعات وأصبحت الأمومة أسهل من ذي قبل.

 

كتبهُ: محمود حنفي أبوقُورة

باحث أكاديمي