خدمات ويب تمتثل للشريعة الإسلامية. اكتشف المزيد

“جزار البوسنة” يستأنف الحكم بسجنه مدى الحياة

عالم أحمد إسماعيل 2020-أغسطس-26

بدأت محكمة جرائم حرب يوغسلافيا السابق، التابعة للأمم المتحدة في لاهاي، جلستها للنظر في دعوى استئناف القائد العسكري الصربي السابق، راتكو ملاديتش، الحكم بسجنه مدى الحياة بعد إدانته بارتكاب جرائم الإبادة الجماعية خلال الحرب التي مزقت يوغوسلافيا، في تسعينات القرن الماضي.

وطلب محامو ملاديتش تأجيل النظر في الاستئناف، لحين انتهاء الأطباء من تقييم قدرة ملاديتش، 78 عاما،على الحضور، بعد إصابته بنوبة قلبية وجلطات دماغية، خلال احتجازه.

وقدم دفاع ملاديتش تسعة اعتراضات على إدانته بجرائم حرب، من بينها مذبحة سربرنيتسا، عام 1995، والتي راح ضحيتها أكثر من 7 آلاف رجل وشاب مسلم.

ويستأنف ممثلو الادعاء، غدا الأربعاء، ضد تبرئة ملاديتش من تهمة ارتكاب إبادة جماعية أخرى.

وكانت محكمة جرائم الحرب التابعة للأمم المتحدة المعنية بيوغسلافيا السابقة قد أدانت ملاديتش، عام 2017، بجرائم الإبادة الجماعية، وجرائم الحرب، وجرائم ضد الإنسانية، وأصدرت بحقه حكماً بالسجن مدى الحياة.

وعُرف ملاديتش، الذي كان قائد الأركان في جيش صرب البوسنة خلال الفترة بين عامي 1992 و 1996، بلقب “جزار البوسنة”.

وبسبب القيود التي فرضها تفشي فيروس كورونا، لم يثسمح لوسائل الإعلام بحضور جلسة المحاكمة.