خدمات ويب تمتثل للشريعة الإسلامية. اكتشف المزيد

دوري أبطال أوروبا: بايرن ميونيخ يتوج بطلا للمسابقة بعد هزيمة باريس سان جيرمان

عالم أشرف فتحي 2020-أغسطس-24

أحرز فريق بايرن ميونيخ الألماني لقب بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعد تغلبه على باريس سان جيرمان الفرنسي بهدف وحيد سجّله اللاعب كينغسلي كومان، في المباراة النهائية التي جمعت بينهما في مدينة لشبونة.

وأضاف الفريق الألماني إلى سجله اللقب السادس لبطولة الأندية الأبرز في العالم، بينما فشل بطل الدوري الفرنسي في تحقيق حلمه والفوز باللقب للمرة الأولى، بعد مسيرة مميزة نحو المباراة النهائية.

ووصل بايرن ميونيخ إلى نهائي البطولة بعد إقصاء فريق برشلونة الإسباني في الدور ربع النهائي بنتيجة مدوية (8-2)، وليون الفرنسي بثلاثة أهداف دون رد في مباراة الدور نصف النهائي. أما باريس سان جيرمان فقد وصل النهائي بعد تغلبه في الدور السابق على لايبزيغ الألماني بنتيجة 3-0.

وسنحت أول فرصة خطيرة في المباراة للبرازيلي نيمار مهاجم باريس سان جيرمان، في الدقيقة 19، لكن الحارس مانويل نوير تصدى للتسديدة، لتتبعها سريعاً فرصة لمهاجم بايرن روبرت ليفاندوفسكي الذي أصابت تسديدته القائم الأيمن.

واستطاع حارس باريس سان جيرمان كيلور نافاس إنقاذ مرماه من تسديدة رأسية لليفاندوفسكي. وأضاع كيليان إمبابي الفرنسي فرصة مهمّة لباريس سان جيرمان في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.

واضطر بايرن ميونيخ إلى تبديل لاعب خط الدفاع جيروم بوتنغ بعد إصابته في الدقيقة 24 من الشوط الأول.

واستحوذ بايرن على الكرة أكثر مما فعل الفريق الفرنسي، لكنّ الأخير اعتمد حائط دفاع صعب الاختراق، وشكّل خطورة من خلال الهجمات المرتدة والتمريرات الطويلة إلى كلّ من نيمار وإمبابي.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي.

ساد التوتر بين اللاعبين في الشوط الثاني، حيث اندلعت مشادة بين الجانبين في الدقيقة 51، بعد خطأ ارتكبه لاعب بايرن ميونيخ غنابري ضد نيمار.

وأشهر الحكم 8 بطاقات صفراء خلال المباراة في وجه لاعبي الفريقين، معظمها في الشوط الثاني، بسبب كثرة ارتكاب الأخطاء والالتحام الخشن من جانب بعض اللاعبين.

وفي الدقيقة 59، مرر الألماني جوشوا كيميش الكرة إلى كينغسلي كومان الذي سددها برأسه، مسجلاً الهدف الوحيد في المباراة.

وشدد لاعبو بايرن ميونيخ الضغط على باريس سان جيرمان بعد تسجيل الهدف، ومنعوهم من إدراك التعادل.

ولم يصنع باريس سان جيرمان فرصاً مهمّة تذكر باستثناء اقترابه من التسجيل في الدقيقة 91، بعد تمريرة عرضية من نيمار.

ومع إطلاق حكم المباراة صافرة النهاية، انهمرت دموع بعض لاعبي باريس سان جيرمان، خاصة نيمار، بينما احتفل لاعبو بايرن ميونيخ وصعدوا إلى منصة التتويج ليحتفلوا بإضافة اللقب الأوروبي إلى سجل فريقهم هذا الموسم.