عادات وتقاليد دول عربية في شهر رمضان

مناسبات 11 Ramadan 1442 AH زويا إبراهيم
عادات وتقاليد رمضان
© Станислав Саблин | Dreamstime

تتنوع عادات وتقاليد الدول العربية والإسلامية في شهر رمضان. وتعبر كل دولة وشعبها عن الاحتفال بشهر رمضان بعاداتها وتقاليدها الخاصة، بعضها استُحدث وبعضها توارثته الأجيال. ولطالما ارتبط شهر رمضان بأجواء من البهجة والفرح والتقرب إلى الله. وفي السطور القادمة نأخذكم جولة على بعض عادات الدول المرتبطة في شهر رمضان.

السودان

يحتفل السودانيون كباقي الأمة العربية والإسلامية في رمضان بفرح وبهجة. ومن عاداتهم شراء التوابل وقمر الدين. ويشتهر السودانيون بإعداد عصير “الحلو مر” وهو شراب يصنع من مكونات منها الذرة والحلبة والسكر. وتتميز المائدة السودانية بالعصيدة والأكلات المقلية والحلويات. ويبدأ السودانيون عند الإفطار بتناول التمر ثم البليلة وهي عبارة عن حمص مسلوق مع بعض البهارات. كما توضع على مائدتهم “ملاح الروب” وهو شراب يشبه اللبن الرائب ممزوج مع الفول السوداني. وتنتشر في السودان عادات الإفطار الجماعي في الساحات والشوارع ودعوة الناس للإفطار معهم.

المغرب

تشتهر موائد المغرب في رمضان بشوربة الحريرة والتي تعتبر أساس الإفطار وإلى جانبها التمر والحليب. وينتشر الباعة المتجولون في الشوارع لبيع العديد من الوجبات الشهية والحلويات. ويهنئ المغاربة بعضهم بقول “عواشر مبروكة” وتعني أيام مباركة. وتزدهر تجارة العطارة والتوابل في الشهر الفضيل. ومن الأكلات الشهيرة في رمضان على المائدة المغربية “الشباكية والبريوات والسفوف والملاوي والبسطيلات والرغايف والبغرير.” ويقوم النفار وهو المسحراتي وفي يده آلة موسيقية ينفخ بها لتنبيه الناس للسحور.

العراق

تسود العديد من المظاهر الدينية والاجتماعية فضلا عن عادات وتقاليد متكررة في رمضان بالعراق، ومن أهم عاداتهم هي التجمع أول يوم في شهر رمضان في “بيت العائلة”، ويتم تبادل الأطباق بين الأسر طوال رمضان. ويطلق على المسحراتي اسم “أبو السحور” ويقوم بالدق على الطبل، ولكل منطقة أبو السحور الخاص بها، وعادة ما يقدم له الفواكه والحلوى لشكره. وتشتهر أطباق الدولمة والكبة الموصلية والبرياني على موائد العراقيين. وتعد لعبة “المحيبس” أشهر لعبة عراقية في رمضان، ويتم تكليف الخاسر بشراء حلوى مثل “زنود الست”.

مصر

تشتهر مصر بأجواء وعادات مميزة في رمضان، ولا يزال المسحراتي حتى الآن وهو الشخص الذي يدق على الطبل للسحور. وتعرف مصر بأسواقها المزينة والفوانيس الرمضانية التي تحمل أسماء شخصيات مشهورة وشوارعها المزينة بالأنوار. ويشتهر في مصر شراب العرقسوس والخشاف. وتتواجد على الموائد المصرية في رمضان أشهر الأطباق مثل الملوخية والمعكرونة بالبشاميل، والحلويات من كنافة وأم علي وقطايف.

الجزائر

يستعد الجزائريون لاستقبال شهر رمضان بالذهاب إلى الحمامات التقليدية للتطهر واستقبال رمضان. ويقوم الجزائريون بتنظيف المساجد والشوارع وتزيينها. وتشتهر الجزائر بـ”القفة” وهو تقليد تقوم به الأسر المقتدرة ماديًا في رمضان لمساعدة الفقراء في تقديم لهم الطعام في “القفة” طوال الشهر. ومن الأطباق المشهورة على مائدة الجزائريين طبق الكسكس باللحم والشخشوخة والبوراك. وتحضر النساء المقروط والقطايف، ويكثر الإقبال على شراء حلوى الزلابية وقلب اللوز.

السعودية

يتميز رمضان في السعودية بأجوائه الروحانية الخاصة باعتبارها الديار التي تضم الحرمين الشريفين. ومن عادات السعوديين تناول ما يسمونه “فكوك الريق” وهي التمر والرطب والماء. ويتجه السعوديون إلى صلاة المغرب ومن ثم يتناولون وجبة الإفطار الأساسية. ومن الأطباق السعودية الشهيرة في رمضان “الكبسة” والسمبوسك” وخبز التميس إلى جانب شراب اللبن الرائب.

سوريا

تنفرد سوريا بـ عادات وتقاليد مميزة في شهر رمضان، وتتزين شوارعها بالأنوار وزينة رمضان. ويتم إطلاق مدفع الإفطار وتبادل طعام الإفطار بين الجيران. ويزداد الإقبال على شراء الحلويات مثل القطايف والبقلاوة. ومن أشهر الأطباق في رمضان سلطة الفتوش أو التبولة والكبة والمحاشي. ويقوم المسحراتي الذي يرتدي الزي التقليدي في الشام بدق الطبل من أجل القيام للسحور.

بقلم: زويا إبراهيم

صحفية ومدونة