خدمات ويب تمتثل للشريعة الإسلامية. اكتشف المزيد

ما الذي تتمناه الزوجة في زوجها؟

ID 69258758 © Aqnus Febriyant | Dreamstime.com

فارس الأحلام هو مسمى يختصر ما تتمناه الفتاة في زوجها المستقبلي، ماذا تتمنى المرأة في زوجها؟ سؤال يمكن أن يسأله جميع الرجال أو النساء على حد سواء، ما المطلوب من الرجل لكي يسعد زوجه ويجعلها في أبهى صورة وأفضل حالة؟ هل الأمر متوقف على المال فقط، أو أن الأمور بخلاف ذلك؟ والزواج عامة هو الركيزة الأساسية لبناء أي أسرة، والتي بدورها تساهم في بناء المجتمع، فإذا كان الزواج ناجحًا ساعد ذلك وكان سببًا في جعل هذا البناء الاجتماعي سليمًا.

صفات مرغوبة في فارس الأحلام

لذا يجب أن تقوم هذه العلاقة على الاحترام والحب وأن يسعى كل طرف لإسعاد شريكه، وأن يكون هناك تواصل فعال بين الطرفين في المشاعر والأفكار، وأن يقدرا بعضيهما، وأن تكون الثقة بينهما كبيرة. ونحاول هنا أن نقف على الأمور التي تحتاجها المرأة من زوجها لكي تهنأ في حياتها الزوجية.

الحب وصدق العاطفة

فلا يمكن للحياة أن تسير دون وجود الروابط القائمة على المشاعر، لأنها تنعكس بشكل إيجابي على حياة الزوجة، وتجعلها تحب ما تفعل، وتحيا مع شريكها على السراء والضراء، لأنها تحبه ويحبها. والزوجة تكون في حاجة ملحة لأن ترى هذا الحب في عيني زوجها وفي كلماته وتصرفاته، لأن ذلك يضفي نوعًا من السرور الداخلي ويزيد من متانة العلاقة، ويعمل على جعل الزوجة تعشق حياتها. كما أن الزوجة بحاجة إلى استماع كلمات الحب وأن ترى نفسها في قلب زوجها، وأنها تملأ عليه حياته.

الثقة والاحترام

الزوجة تحب الزوج الذي يحترم عقلها ويبادلها الثقة، ويعمل على إسعادها، لأنها تشعر بقيمتها في قلب زوجها ومدى تقديره لها، وقد يدفعها هذا الشعور إلى أن تظل تحبه دائمًا، وتشعر بمسؤولية تلك الثقة وأنها مشروطة بما تفعله، لذا فإنها تبقى دائمًا أسيرة لذلك الشعور، وتقوم على مصالحه وأمور حياته بجد ونشاط، وتراه رجلاً فريدًا لن يتكرر، فلا تخون ثقته واحترامه أبدًا.

الحوار الفعال

يعد الحوار أمرًا مهمًّا في جعل العلاقة الزوجية متميزة، لأنه يقرب وجهات النظر بين الزوجين، ويدفع بمركب الحياة إلى بر الأمان، فإذا كانت الزوجة في حاجة للحب والمشاعر، فإنها أيضًا في حاجة إلى من تتحدث معه في كل ما يخصها، وتود أن تنقل ما يجيش في نفسها إلى زوجها، وأن تراه متجاوبًا معها، يتحدث معها بأريحية ويشاركها أمرها ومشاكلها، ويعطيها الرأي الصائب، فتشعر بالسعادة تجتاح حياتها وتصبح منسجمًا مع زوجها على وفق وحب واستقرار. لذا فإن الزوج الذكي هو الذي يستطيع أن يعطي لزوجه وقتًا للحديث وتبادل الحوار.

أن يجلب إليها بعض الهدايا

تحب الفتاة في فارس الأحلام أو زوجها المستقبلي أن يهتم دائمًا بشأنها وبكل ما تفعل، كما تحب أن يفجر لها بعض المفاجآت السارة وخاصة الهدايا التي تجلب السرور، وتدل على اهتمامه بها، وليس شرطًا أن تكون الهدية غالية الثمن، فهدية رمزية بسيطة تفي بالغرض المطلوب، وتجعل الزوجة في غاية الفرح والسرور مقدرةً ما فعلته من أجلها، وأن لم تنسها وسط مشاغلك واهتماماتك.

المشاركة في أعمال المنزل

أحيانًا تكون الزوجة مشغولة في أكثر من أمر وتحتاج أن يكون زوجها بجانبها لقضاء بعض الأعمال معها حتى يخف الضغط عن كاهلها، أو أنها تكون مريضة وتحتاج من يقوم برعايتها، ولذا فإن الزوج يكون محل اختبار هنا من جانبها، فإذا وجدته يقدرها ويقف بجوارها أيقنت من داخلها أنه يحبها ويخاف عليها ويحاول مساعدتها، والحقيقة أنها تحب أن يشاركها زوجها بالقيام ببعض الأعمال المنزلية حتى لو كانت بسيطة لأن ذلك مؤثر بالنسبة لها.

ألا يكون بخيلاً وينفق عليها بشكل متزن

فإذا كان فارس الأحلام أو الزوج المستقبلي موسرًا كانت لها نفقتها التي تتناسب مع حالته، وإذا كانت متوسط الحال أعطاها قدر استطاعته. وعامةً فإن المرأة تكره الرجل البخيل الذي يقدر المال ويخشى فناءه، لأنها تعتبر أنها أقل قيمة عنده من ماله، لذا وجب على الزوج أن ينفق بالمعروف عليه، فلا إفراط ولا تفريط.