كذبة أبريل: متى بدأت وما قصتها؟

مناسبات Contributor
كذبة أبريل
© Nastyabobrovskaya | Dreamstime.com

كذبة نيسان أو كذبة أبريل هي تقليد أو مناسبة اعتاد الناس فيها في مختلف مناطق العالم، على نشر أخبار كاذبة أو خداع الأخرين. بالإضافة إلى إطلاق النكات أو الإشاعات بغرض المرح والتسلية. وتوافق الكذبة الأول من شهر نيسان/ أبريل من كل عام. وخلال هذه السطور نتعرف على قصة هذا التقليد ومتى بدأ.

كذبة أبريل

يعتقد الباحثون أن “كذبة نيسان” هي تقليد أوروبي قائم على المزاح، يحدث في اليوم الأول من شهر نيسان من كل عام. ويقوم بعض الناس بعدد من دول العالم، بنشر الأكاذيب أو خداع أشخاص ويفتخرون بهذه المناسبة. ويطلق على الشخص الذي تم خداعه “ضحية كذبة أبريل”. وعلى الرغم من شهرته إلا أنه لا يعتبر يوم وطني أو احتفال رسمي في أي بلد.

أصل كذبة نيسان وقصتها

رواية تعديل التقويم

تتعدد الروايات لأصل هذا التقليد، ولا توجد حقيقة مؤكدة لمكان نشأته. وتقول إحدى الروايات أن هذا التقليد بدأ في فرنسا بعد أن تم اعتماد التقويم المعدل، الذي تم وضعه في عام 1564 وكانت فرنسا أول دولة تعمل فيه. إذ كان الاحتفال برأس السنة يبدأ في 21 آذار مارس وينتهي في اليوم الأول من نيسان. وبعد ذلك أعيد الاحتفال برأس السنة ثلاثة أشهر إلى الوراء. لتصبح رأس السنة في الأول من كانون الثاني يناير، وذلك في القرن السادس عشر. وأصبحت هنالك مجموعة من الناس الذين اعتمدوا التقويم الجديد، يسخرون من الذين لا يزالون يصدقون بأن السنة لا زالت تبدأ في الأول من أبريل ويحتفلون بها. وانتشرت عادة كذبة أبريل إلى البلدان الأخرى وعلى نطاق واسع في إنجلترا في القرن السابع عشر.

كذبة نيسان وعيد هولي الهندي

يعتقد بعض الباحثون أن كذب أول شهر نيسان له علاقة بعيد “هولي” في الهند. حيث يحتفل فيه الهندوس في 31 آذار/ مارس. ويقوم بعض الناس من كل عام بالقيام بمهام كاذبة على سبيل الدعابة والمزاح ولا يتم الكشف عن حقيقة الأكاذيب إلا مساء الأول من نيسان.

الشفاعة للمجانين

ويرى عدد من الباحثين أن حقيقة نشأة كذبة أبريل تعود إلى القرون الوسطى. إذ يعتبر الأول من شهر نيسان وقت الشفاعة للمجانين وأصحاب العقول الضعيفة. ويتم إطلاق سراحهم في أول الشهر ويقوم الناس بالصلاة من أجلهم، حتى أنه في ذلك الوقت نشأ العيد المعروف باسم عيد المجانين.

ونرى أن الأقوال والروايات تتعدد لتصل إلى أن البعض يعتقد أن الكذبة من تنتشر إلا في القرن التاسع عشر. وكل هذه الأقوال لم يتم التأكد المطلق على صحتها. وبشكل عام يرى الناس أن الكذبة عادة يتم ممارستها في فصل الربيع وهو فصل يكثر فيه المرح والدعابة.

كذبة أبريل في الإسلام

حرم الإسلام الكذب ونهى عنه في الكتاب وسنة نبينا صلى الله عليه وسلم، لما للكذب من عواقب وخيمة في الدنيا والآخرة. وكثير من الناس يكذبون في أبريل على سبيل المزاح، ولكن قد تحمل هذه الأكاذيب مضمون يروع الآخرين أو يتناقلون إشاعات قد تسيء للمجتمع. ولذلك رأى العلماء حكم كذبة نيسان أنها حرام.

عن ابن مسعود قال: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: “عليكم بالصِّدق؛ فإنَّ الصِّدق يهدي إلى البِرِّ. وإنَّ البِرَّ يهدي إلى الجنَّة. وما يزال الرجل يصدُق، ويتحرَّى الصِّدق حتى يُكتب عند الله صدِّيقًا. وإيَّاكم والكذب؛ فإنَّ الكذب يهدي إلى الفجور. وإنَّ الفجور يهدي إلى النَّار. وما يزال الرَّجل يكذب، ويتحرَّى الكذب حتَّى يُكتب عند الله كذابًا” متفق عليه.

بقلم: زويا إبراهيم

صحفية ومدونة