خدمات ويب تمتثل للشريعة الإسلامية. اكتشف المزيد

كيفية التعامل مع الزوج الخائن والطفل العنيد والأهل المتسلطين

عائلة وأصدقاء
© Rawpixelimages | Dreamstime.com

تشكل المعاملات جوهرًا مهمًّا من حياتنا الأسرية والاجتماعية، ونتيجة تلاحق أحداث الحياة وكثرة المشكلات اليومية، فإنه تظهر بعض الجوانب الأكثر أهمية والتي يجب احتواؤها لأنها يمكن أن تدمر حياتنا الأسرية وتقضي على الروابط الحميمية، ويكون ذلك من خلال فهم طريقة التعامل مع تلك المشكلات وكيفية التصرف في المواقف الحرجة التي تحاج نوعا معينا من الذكاء الاجتماعي، وخاصة إذا كان الأمر متعلقا بالزوج، أو الأطفال، أو الأهل، لأنهم يشكلون في مجملهم جوهر العلاقات الاجتماعية الأكثر قربا من الفرد. ونركز هنا على أهم الجوانب الاجتماعية التي تحتاج إلى طريقة خاصة في التعامل مع: الزوج الخائن، والطفل العنيد، والأهل المتسلطين.

  • كيف تتعاملين مع الزوج الخائن:
    يهبط خبر الخيانة على الزوجة فيحولها إلى موجة من الغضب العارم، وتندفع بقوة دون حساب لأي شيء، وأحيانا دون أن تتأكد من ذلك الخبر، إلى زوجها وتكيل له وابلا من الشتائم وربما أكثر من ذلك، وتطلب الطلاق في نهاية المطاف، في أغلب الحالات ينتهي الأمر بضياع الأسرة والأولاد. وهذا ناتج عن سوء تصرف الزوجة،  والتي لا بد أن تتبع مجموعة من الخطوات الضرورية لامتصاص الأزمة:
  • الهدوء والتأكد من الأمر: إذ لا بد أولاً من التأكد من هذا الخبر، وحتى لو كنتِ متأكدة منه فيجب الهدوء واعتبار أن شيئا لم يحدث، امتصي الصدمة بلطف ليكون التصرف بعد ذلك مفيدا وناجحًا.
  • لا تتلفظي أبدا بكلمة الطلاق، واحتفظي برزانتك حتى النهاية.
  • مراجعة النفس والتفكير الإيجابي عن سبب حدوث المشكلة وكيفية حلها دون ضياع الأسرة وخسارة الزوج.
  • لا تتشاجري مع زوجك ولا تذكري الأمر أمامه في البداية وتظاهري بعدم معرفتك الأمر، تجملي لزوجك وابتسمي وغيري من طباعك إلى الأحسن، وقولي له إن فلانة مثلا مصابة بالإيدز لأن لها علاقات مع آخرين، وهكذا يبدأ في الدخول إلى دوامة الصراع. تحدثي عن الوفاء والإخلاص، وركزي أنك ترينه مخلصا ووفيا.
  • إن كانت الخيانة تأتي من مواقع التواصل، فحاول التواصل عن طريقي حساب آخر وانصحي تلك السيدة دون أن تعرفيها بنفسك، أو أن تقدمي الأمر إلى أحد الأقارب فيرسل له دون علمه بالأمر.
  • إذا فشلت كل محاولات الإصلاح فلا بد من الجلوس معه ومصارحته بكل شيء ولكن في هدوء وصبر، وخذي منه العهد على عدم العودة إلى هذا الطريق، فإن التزم به سرت الحياة إلى الأفضل، وإلا كان الفراق هو الحل الوحيد لأن مثل هذا الزوج قد عشق الخيانة وباتت تجري في دمه.
  • كيف نتعامل مع الطفل العنيد:
    تعاني كثير من الأمهات من الأطفال العنيدين، ويصل بهم الأمر بعرضه على أخصائي نفسي، فما الحل في ذلك؟ يجب اتباع الخطوات التالية:
  • يجب عدم الإكثار من التوجيهات والأوامر.
  • تنمية حب الاعتماد على الذات.
  • عدم تلبية طلباته على الدوام.
  • الصبر والاحتمال للطفل العنيد لأن الأمر يحتاج وقتا أطول للعلاج.
  • مناقشة الطفل والتحاور معه وكسبه الثقة وأن عناده لن يفيد في شيء.
  • يجب عدم اللجوء للعاطفة والقلب في التعامل معه.
  • استخدام أسلوب الثواب والعقاب، وحرمانه من أي شيء محبب له ليعود عن عناده. 
  • كيف تتعامل مع الأهل المتسلطين: 
  • يجب التعامل بالحب واللين وإبداء المعروف.
  • إظهار روح التسامح، وعدم المعاملة بالمثل.
  • الابتعاد عن الشجار والردود المسيئة.
  • الامتناع عن كل شيء من سبيله تعكريك الصفو وخلق النزاعات والمشاحنات.
  • إذا كان الشخص المتسلط أكبر منك سنًّا فيجب احترامه ومحاولة تلطيف الجو العائلي معه، ومحاورته فيما يشغل بالك وما تراه منه ومعرفة السبب في تلك المعاملة.
  • على الآباء المتسلطين معرفة أنهم يؤثرون سلبا على أبنائهم ويضرونهم ولا يفيدونهم بالشكل المطلوب.