نشرة SalamWebToday
Sign up to get weekly SalamWebToday articles!
نعتذر منك، حدث خطأ بسبب:
باشتراكك، أنت توافق على شروط سلام ويب و سياسة الخصوصية
النشرة الفنية

ما هي أسعد دولة في العالم؟

سفر 10 Jumada Al Akhira 1442 AH
أحمد جمال
ما هي أسعد دولة في العالم
© Scanrail | Dreamstime.com

لا شك أن سؤال ما هي أسعد دولة في العالم؟ من الأسئلة التي تعكس مدى التباين بين الناس في الشعور بالسعادة وتحقيقها. ولا شك أيضًا أن هناك عدة عوامل تؤثر على ترتيب الشعوب في مؤشر السعادة الذي وضعته الأمم المتحدة.

حيث يتم بشكل سنوي تحديد الدول الأكثر سعادة في العالم. ومن الحقائق الثابتة أن السعادة من الأمور المنشودة لدى جميع البشر، ولعل جميع الجهود التي يبذلها الناس تكون من أجل تحقيق السعادة. وفي هذا المقال سنحاول الإجابة على السؤال التالي. ما هي أسعد دولة في العالم؟

معايير وشروط لازمة

عند الحديث عن إجابة سؤال ما هي أسعد دولة في العالم؟ لا بد من الحديث أولًا عن أن تحديد مستوى السعادة يخضع لعدة معايير من أبرزها إجمالي نصيب الفرد من الناتج المحلي، وكذلك الدعم الاجتماعي، والصحة ومتوسط العمر. ومن أبرز المعايير مدى تمتع الأفراد بالحية، والكرم، وكذلك مدى مواجهة الدولة. ولذلك فإنه كلما كانت الدولة تمتلك مؤشرات مرتفعة من المعايير السابقة فإنها تحتل مراتب متقدمة في ترتيب أسعد دول العالم.

ومن الأمور الملاحظة بشكل كبير أن الدول الإسكندنافية تأتي دائمًا على رأس قائمة إجابة سؤال. ما هي أسعد دولة في العالم؟ ذلك لأن هذه الدول تتمتع بمؤشرات مرتفعة من المعايير التي سبق الحديث عنها. ونلاحظ أن دولًا مثل الدنمارك والسويد والنرويج وآيسلاندا تأتي بشكل سنوي في مقدمة الدول الأكثر سعادة في العالم. وقد أشار ترتيب السعادة لعام 2020 حصول الدنمارك على المرتبة الثانية. بينما حصلت النرويج على المرتبة الثالثة، وجاءت آيسلاندا في المرتبة الرابعة.

ما هي أسعد دولة في العالم؟

ونأني الآن لإجابة سؤال ما هي أسعد دولة في العالم؟ والإجابة أن هذه الدولة هي فنلندا، حيث يعد الشعب الفنلندي أسعد شعوب العالم بحسب تقرير السعادة العالمية worldhappiness.report، وقد حصلت فنلندا على لقب أسعد دولة في العالم للعام الثالث على التوالي بداية من عام 2018 حتى عام 2020.

وبالحديث عن فنلندا فإنها إحدى دول الاتحاد الأوروبي التي تقع شمال القارة العجوز، في المنطقة التي تعرف بالمنطقة الفينوسكاندية. ويحدها من الشمال النرويج ومن الغرب السويد. بينما تحدها روسيا من الشرق، بينما يحدها من الجنوب دولة إستونيا.

ومن الجدير بالذكر أن فنلندا كانت تتبع تاريخيًا السويد وظلت فترات تاريخية جزءًا لا يتجزأ منها. حتى انفصلت عنها مع بداية القرن التاسع عشر لتتبع القيصرية الروسية أكثر من قرن. وتعود للاستقلال مع سقوط القيصرية الروسية وقيام الثورة البلشفية عام 1917.

لماذا هي الأسعد؟

انضمت دولة فلندا إلى الاتحاد الأوروبي عام 1995، وأصبحت عضوًا في منطقة اليورو منذ إنشائها. وتمتلك فنلندا الكثير من المقومات والإمكانيات الطبيعية والبشرية التي تجعلها من أهم دول القارة الأوروبية ومن الدول الضامنة لبقاء الاتحاد الأوروبي. وتعرف فنلندا ببيئتها الخضراء حيث تشكل الغابات أكثر من 85% من مساحة البلاد. ولذلك فإن أسعد دولة في العالم من أقل دول العالم تعرضًا للتلوث بسبب المساحات الخضراء الكبيرة فيها.

لا شك أن هناك عدة عوامل قد جعلت فنلندا أسعد دولة في العالم ومن أهم هذه العوامل الاقتصادية حيث ترتفع معدلات الدخل في تلك الدولة الصغيرة. ومع أن عدد سكانها ليس كبيرًا حيث يقترب من 6 مليون نسمة إلا أنها تشهد انتشارًا كبيرًا في سوق الصناعات. خاصة الصناعات التكنولوجية وصناعة الهواتف، كما أن البيئة السياسية والاجتماعية في الدولة لها دور كبير في أن تكون فنلندا أسعد دولة في العالم. وهي كذلك من أكثر دول العالم إيجابية كما أشار إلى ذلك تقرير السعادة العالمية.

لعلنا في ختام هذا المقال قد استطعنا الإجابة على سؤال ما هي أسعد دولة في العالم؟ وعلمنا أنها فنلندا التي تتمتع بكثير من الميزات الاقتصادية والاجتماعية. أهلتها أن تحتل صدارة مؤشر أسعد دول العالم للعام الثالث على التوالي.

 

كتبه: أحمد جمال

كاتب ومدون