نشرة SalamWebToday
Sign up to get weekly SalamWebToday articles!
نعتذر منك، حدث خطأ بسبب:
باشتراكك، أنت توافق على شروط سلام ويب و سياسة الخصوصية
النشرة الفنية

مرض الإيدز: المرض الفتاك الذي أعجز العلماء

الصحة البدنية 19 Jumada Al Akhira 1442 AH
علي توفيق
مرض الإيدز
© Andrey Popov | Dreamstime.com

مرض الإيدز أحد أخطر الأمراض التي مرت على تاريخ البشرية. وهو من الأمراض التي حار العلم في اكتشاف علاج لها. ومع ظهوره منذ عقود إلا أن التجارب والاختبارات المعملية والبحوث لم تستطع اكتشاف العلاج الفعال له إلى الآن.

ما هو مرض الإيدز ؟

مرض الإيدز (AIDS)هو متلازمة نقص المناعة المكتسبة وهذا أبسط تعريف لهذا المرض الفتاك. حيث يضرب هذا المرض الجهاز المناعي للمريض ويجعله عرضة للموت عند إصابته بأي مرض من الأمراض ولو كان صغيرًا. إن مرض نقص المناعة يقوم بسلب الجسم مناعته في مواجهة الفيروسات والجراثيم والفطريات، ما يتسبب في أضرار كبيرة للجسد.

لقد انتشر مرض نقص المناعة المكتسبة انتشارًا كبيرًا في كثير من دول العالم حيق يقدر عدد المصابين به حتى يومنا هذا بأربعين مليونًا. ومع أن كثيرًا من الدول قد بدأت في الأخذ بالإجراءات الاحترازية لحصر المرض وتقليل أعداد المصابين. إلا أنه نادرًا ما يشفى أحد من هذا المرض. وتكمن خطورة مرض نقص المناعة المكتسبة في أنه من الأمراض المعدية. التي تنتقل بين الناس عبر عدة طرق من أبرزها نقل الدم والعلاقة الجنسية بين الزوجين. وهذا يدفعنا عن الحديث عن أسباب الإصابة بمرض نقص المناعة المكتسبة.

أسباب الإصابة بمرض الإيدز

ينتقل مرض الإيدز إلى الناس عبر عدة طرق من أهمها العلاقة الجنسية وتعد العلاقة الجنسية من أهم أسباب الإصابة بمرض الإيدز. خاصة إذا ما كان الشخص متعدد العلاقات الجنسية، ولذلك فإن الإسلام قد جاء بتحريم الزنا والفواحش ما ظهر منها وما بطن. ولا شك أن تمادي الشخص في الوقوع في الفواحش يعرضه لكثير من الأمراض والتي يمكن أن يكون من بينها مرض نقص المناعة المكتسبة.

ومن أسباب الإصابة بالمرض استخدام الأدوات، ومشاركتها بين المصاب وغيره، ولذلك فإن الأدوات الشخصية لا يجوز أن يشترك في استخدامها أكثر من شخص. ومن صور الأدوات التي ينتقل من خلالها المرض الحقن الطبية، وحقن المخدرات، وأدوات ثقب السرة، وأدوات نقش التاتو والوشم على الجسد.

ويعد الحمل والرضاعة من أسباب نقل مرض نقص المناعة المكتسبة كذلك. ولذا فإن الأطباء ينصحون المصابات بهذا المرض بعدم الحمل. لئلا ينتقل المرض إلى الجنين ومن صور انتشار مرض الإيدز نقل الدم. وزراعة الأعضاء من شخص مصاب بهذا المرض. ويمكن القول إن أي شخص مريض بالإيدز يمكن أن يصيب غيره بمجرد الاختلاط به ومشاركته حياته.

أعراض الإيدز

يصاحب الإيدز بعض الأعراض التي تكون مرهقة للإنسان من أبرزها ارتفاع درجة حرارة الجسم، والصداع والألم الشديد. إضافة إلى انتفاخات في منطقة الغدد اللمفاوية، ويتطور الأمر إلى الطفح الجلدي.

هل من علاج له؟

حتى وقتنا هذا لم يصل العلماء إلى علاج أو لقاح فعال لمرض نقص المناعة المكتسبة. وما زالت هناك عشرات الأدوية واللقاحات التي يتم التجارب والدراسات والاختبارات المعملية عليها. ولم تخرج واحدة منها إلى النور على الرغم من مرور عشرات السنين على اكتشاف المرض.

غير أنه من الضروري الإشارة إلى أن مرض نقص المناعة المكتسبة من الأمراض التي تختلف حدتها من شخص إلى آخر. فهناك بعض الأشخاص الذين يصابون بالمرض ويتطور بهم إلى مراحل متقدمة وعندها يكون الأمر صعبًا للغاية. وهناك بعض الأشخاص الذين ربما لا يتأثرون كثيرًا بالمرض، لضعف الفيروس الذي يحمل المرض.

وحتى ظهور علاج أو لقاح لمرض الإيدز فلا بد على الجميع أن يتبع الإرشادات الطبية والصحية. التي تضمن الحفاظ على المرض ومن بينها الامتناع عن العلاقات المحرمة التي حرمها الإسلام، وعدم استعمال أدوات الآخرين.

 

بقلم: علي توفيق

باحث أكاديمي