خدمات ويب تمتثل للشريعة الإسلامية. اكتشف المزيد

الصحابية المقاتلة: أم عمارة

quran
ID 94976136 © Sanfar Azeez | Dreamstime.com

نسيبة بنت كعب مثال عظيم لما يمكن للمرأة المسلمة أن تكون عليه، فقد عاشت في عصر النبوة في خدمة الإسلام ودعوته العظيمة، ويلاحظ أن كل واحدة من النساء كان لها دور تضطلع به ما بين رواية للحديث وتفقيه النساء ومساعدة أزواجهن وتطبيب الجرحى والمصابين في الحروب، لكن قد يبدو من الغريب أن تشارك المرأة في أعمال القتال المباشر.

فمن هي نسيبة بنت كعب ؟

هي  نسيبة بنت كعب بن عمرو بن النجار من الخزرج، كنيتها أم عمارة وابناها حبيب وعبدالله ابني زيد بن عاصم، كان السيدة نسيبة من أوائل من أسلم من الأنصار، وشهدت بيعة العقبة الثانية مع النبي- صلى الله عليه وسلم- وكانت إحدى امرأتين شهدتا العقبة.

شجاعة منقطعة النظير

اشتهرت السيدة نسيبة بشجاعتها منقطعة النظير، حيث شهدت غزوة أحد مع زوجها وابنيها، وكانت تقوم بتطبيب الجرحى وسقاية الماء للمقاتلين، ولما دارت الدائرة على المسلمين في أرض المعركة، بعد أن كانوا قد أوشكوا على الانتصار على المشركين، كانت السيدة نسيبة من أوائل من دافع عن النبي- صلى الله عليه وسلم- وكانت المرأة الوحيدة التي دافعت عنه في تلك الغزوة، وقد جرحت عدة جراحات خطيرة، وكانت ترمي بالرماح والنبال، وتضرب بالسيف دفاعًا عن رسول الله- صلى الله عليه وسلم- وقد دعا لها النبي ولزوجها ولأهل بيتها وبشرهم بمرافقته في الجنة.

شهدت كذلك مع النبي- صلى الله عليه وسلم- بيعة الرضوان والحديبية وحنين، ومن أعظم مشاهدها ما كان منها يوم معركة اليمامة الخالدة التي انتصر فيها المسلمون على عدو الله مسيلمة الكذاب، وقد شاركت في معركة اليمامة جهادًا في سبيل الله تعالى وطلبًا للقضاء على مسيلمة الكذاب الذي ادعى النبوة وقتل ابنها حبيب بن زيد ومثَّل به، وقصة ذلك أن مسيلمة الكذاب كان قد ادعى النبوة في أيام النبي- صلى الله عليه وسلم- فأرسل إليه حبيب بن زيد، يدعوه إلى الرجوع إلى الإسلام، فأبى مسيلمة وقتل حبيب بن زيد بعد أن رفض أن يشهد برسالة مسيلمة الكذاب، وقد قطعه عضوًا عضوًا فمات شهيدًا- رضي الله عنه-.

موقعة اليمامة

شاركت السيدة نسيبة في موقعة اليمامة وكانت تطلب مسيلمة الكذاب تريد قتله فتعرض لها رجل من جنوده بضربها بالسيف فقطع يدها، لكنها لم تتوقف حتى وصلت إلى مسيلمة الكذاب فإذا هو قتيل على يد ابنها عبدالله بن زيد بن عاصم وآخرين، فلما رأته سجدت لله شكرًا أن خلَّص الأمة من شر هذا الأفكاك الدجال الكذاب.

وقد بقيت السيدة نسيبة بنت كعب- بعد معركة اليمامة في المدينة، وكان أبو بكر الصديق-رضي الله عنها- يسأل عنها وكان يزورها لمكانتها وفضلها، ويقال إن يدها بقيت شلَّاء بعد اليمامة، فكانت لا تمسح على مريض إلا شفاه الله تعالى.

وقد توفيت السيدة نسيبة رضي الله عنها- في  بداية خلافة عمر بن الخطاب- رضي الله عنه- عام 13 هـ.

إن سيرة السيدة أم عمارة تؤكد أن الصحابيات كان لهن دور كبير في خدمة الإسلام وبذل الغالي والنفيس من أجل نشر دعوته، وتؤكد سيرتها كذلك أن المرأة في الإسلام لا يقتصر دورها على الركون للراحة والجلوس في البيت دون أن تقدم خدمات لدينها وأمتها ومجتمعاتها.

إننا ندعو المرأة إلى أن تهتم ببيتها وأولادها وزوجها وتشارك مشاركة فعالة في خدمة دينها ولذلك صور متعددة.

وختامًا فإن نموذج السيدة نسيبة بنت كعب من النماذج الفريدة التي يقف الإنسان أمامها متعجبًا من شجاعتها وجهادها ودورها في خدمة الإسلام والمسلمين.

المراجع:

  • سير أعلام النبلاء: الذهبي.
  • الإصابة في معرفة الصحابة: ابن حجر العسقلاني.